ملتقى الشهيدين محمد وفارس حمودة
أهلا وسهلا بكم في ملتقى الشهيدين محمد وفارس حمودة
عذرا /// أنت عضو غير مسجل لدينا الرجاء التسجيل

ملتقى الشهيدين محمد وفارس حمودة

شهداء فلسطين
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
بكتك العيون يا فارس * وبكتك القلوب يا ابا بسام
إدارة ملتقى الشهيدين محمد وفارس حمودة ترحب بكم أعضاءً وزوارً في ملتقى الشهيدين محمد وفارس حمودة
محمد / فارس ( إن العين لتدمع وإن القلب ليحزن وإنا على فراقكم لمحزونون

شاطر | 
 

  لغات العرب في البحر المحيط

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو ايهاب حمودة
:: المشرف العام ::
:: المشرف العام ::
avatar

عدد المساهمات : 25191
تاريخ التسجيل : 16/08/2009

مُساهمةموضوع: لغات العرب في البحر المحيط   السبت سبتمبر 19, 2015 2:03 pm


لغات العرب في البحر المحيط
الدكتور علي الهروط
جامعة مؤتة
مقدمة:
يعد كتاب تفسير "البحري المحيط"( ) لمؤلفه أبي حيان النحوي من عيون ذخائر التراث العربي الذي لا غني عنه لأي دارس في مجال العلوم الإسلامية والعربية على حد سواء، نظراً لسعته وغزارة مادته في التفسير والحديث واللغة والنحو والقراءات والمباحث البلاغية وشواهد الشعر الأماكن والمياه ولغات العرب ولهجاتها المختلفة ا لأمر الذي يضعه في مصاف المصادر التي لا غني عنها لدارس هذه العلوم المختلفة . لهذا كله ولصعوبة استخراج المواد العلمية المطلوبة للبحوث من هذا المصدر، والتي ترجع إلى ثلاثة أسباب رئيسية:
‌أ. ضخامة حجم الكتاب، فهو يتألف من ثمانية أجزاء – في بعض الطبعات- تضم أكثر من خمسة آلاف صفحة.
‌ب. الكتاب- حتى اليوم- غير محقق، ويحتمل أن يصل حجمه بعد التحقيق- إذا ما قدر له ذلك- إلى ضعف حجمه الحالي على أقل تقدير، أو يزيد.
‌ج. عدم وجود فهارس للكتاب تعيين الباحث، وخاصة فهارس الأعلام، ومواضع الروايات، والآيات القرآنية، والأحاديث النبوية، والقراءات، ومسائل اللغة والنحو والصرف والبلاغة، وشواهد الشعر، وغير ذلك من الفهارس التي لا غنى للباحث عن مراجعتها والاستفادة منها، بما يوفر الوقت والجهد، ويضفي على عمله صفات الشمول والاستقصاء والدقة.
رأيت أن أصنع فهارس لهذا السفر العظيم . فشرعت بلغات العرب ولهجاتها
ووضعت لها المعجم الذي بين أيدينا . والذي حدا بي للبدء في هذا المعجم قبل غيره، لأن موضوع اللغات واللهجات العربية القديمة يشدني دائماً كونه فرعاً من تخصصي ولأن دراسة هذا الموضوع تعد من مباحث علم اللغة العام التي لم تحظ بعناية الدارسين كما حظي به غيره من المباحث، بالرغم مما يربطه بالتراث العربي من صلات، ولعلي بعملي هذا أضيف لبنة إلى اللبنات في هذا الصرح العظيم من التراث اللهجي العربي، وأضع بين يدي الباحثين والمهتمين في هذا المجال هذا الكَم الهائل من هذه اللغات علّها تكون مادة للدارسة والبحث.
وقد اتبعت في طريقة الفهرسة ما يلي:
1. رتبت القبائل ترتيباً هجائياً.
2. رتبت ما لكل قبيلة من لغات ولهجات معنونة حسب مادتها.
3. تلا ذلك ذكر وشرح لمادة اللهجة بشيء من التفصيل.
4. ثم ذكر المجلد والصفحة التي وردت المادة فيه.
أي لم أكتف بذكر المجلد والصفحة وذكر القبيلة بل دونّت المادة المتعلقة باللهجة نفسها، والله أسأل أنْ يكون هذا العمل خالصاً لوجهه خدمة للغة القرآن الكريم.
1- الأزد:
* (الوقف على التنوين بالياء):
جاء على لغة الأزد إذ يقفون على بـ(زيدٍ) بـ(زيدي) بإبدال التنوين ياء فكتب محلى بالياء على الوقف على هذه اللغة. (3/418).
(البور : الفساد)
* والبور : قيل مصدر يوصَفُ به الواحد والجمع . وقيل جمع بائر كعائذ وعوذ، وقيل معناه هلكي . وقيل فسدى وهي لغة الأزد يقولون : أمر بائر، أي : فاسد، وبَارَت البضاعة : فَسَدتْ. (6/489).
2- أزْدُ عُمَان:
* (أَرَاني أعْصِرُ خمراً)
(مَعْنَى الخَمْر العنَب)
وقِيْلَ الخَمْر بلغة غسان : اسم العنب . وقيل في لغة أزد عمان . وقال المعتمر : لقيت أعرابياً يحمل عنباً في وعاء، فقلت : ما تحمل؟ قال : خمراً . أراد العنب 5/308
3- أَزْدُ الشّراه:
*( تسكين هاء الكناية من المذكر)
قال ابن عطيَّة وأبو الفضل الرازي وهذا على لغة أزد الشَّراه . يُسَكِّنُون هاء الكناية من المُذَكَّر ومنه قول الشاعر:
ونضواى مشتاقان له أرقان 5/226
4- أزد شنوءة
* تشديد جيم (عُجَاب)
وقرأ عَلِيُّ والسَّلمي وعيسى وابن مقسم بِشَدَ الجيم . وقالوا : رجل كرّام وطعّام، وطيَّاب . وهو أبلغ من فعال المخفف . وقال مقاتل : عُجَّاب لغة أزد شنوءة. 7/385
* استهلالك الحركة الإعرابية بحركة الاتباع
وقرأ أبو جعفر يزيد بن القعقاع وسليمان بن مهران بضم التاء (للملائكة اسجدوا) إتْبَاعاً لحركة الجيم، ونُقِلَ أنَّها لغة أزد شنوءة. 1/152
5- أسَد
* (تَأْنِيْثُ الهُدَى)
والهدى مذكر وبنو أسد يُؤَنِّثُونه. يقولون : هذه هدى حسنة . قَاَلُه الفرَّاء في كتاب "المُذَكَّر والمؤَنَّث". 1/33
* (كْسُر حروف المضارعة) (نستعين)
* وفتح نون "ونستْعين" لغة الحجاز وهي الفصحى، وقرأ عبيد بن عمير الليثي وزر ابن حبيش ويحيى بن وثاب النخعي والأعمش بكسرها . وهي لغة قيس وتميم وأسد وربيعة، وكذلك حكم حرف المضارعة في هذا الفعل وما أشبهه. 1/23-24
* تذكير إبْهَام
وجميع الأصابع مؤنثة إلا الإبهام . فإن بعض بني أسدِ َيقولون : هذا إبهام 1/84
* تسكين واو هوْ
ومشهور لغات العرب تخفيف الواو مفتوحة . وشَدَّدْتها همدان . وسَكَّنَتْهَا أسدَ وَقيْس. 1/133
* القصر في أولاء:
وذكر الفراء أن المد في أولاء لغة الحجاز والقصر لغة تميم وزاد غيره أنها لغة بعض قيس وأسد 1/138
*( الدنيا) من المصادر ذوات الواو
قال أبو بكر بن السراج في المقصور والممدود له : الدنيا مؤنثة مقصورة تُكْتَبُ بالألف، هذه في لغة نَجْد وتميم خاصة إلا أن أهْلَ الحجاز وبني أسد يلحقونها ونظائرها بالمصادر ذوات الواو فيقولون دنوى مثل شروى. 1/282
* أمَلَّ في أمْلىَ
أمل وأملى لغتان . الأولى لأهل الحجاز وبني أسدَ . والثانية لتميم . يقال أمْلَيْتُ وأمْلَلْتُ على الرجل. 2/342
* ضم عين فُعُل:
قرأ الحسن ونعيم وابن ميسرة والأعرج ثُلْثا وثُلث والرُّبْع والسُّدْس والثمن بإسكان الوسط . والجمهور بالضم وهي لغة الحجاز وبني أسد. 3/181
*(الصلب) بفتح الصاد واللام
وذكر الفراء في كتاب لغات القرآن له أن الصُلب وهو الظهر على وزن قفل هو لغة أهل الحجاز ويقول فيه تميم وأسد الصلب بفتح الصاد و اللام. 3/193
* (البُخُل) بضمتين
وقرأ الجمهور " البُخْل" بضم الباء وسكون الخاء . وعيسى بن عمر والحسن بضمهما . وحمزة والكسائي بفتحهما . وقتادة وجماعة بفتح الباء وسكون الخاء . وهي كلها لغات : قال الفراء : البخل مُثْقَلَة لأسد والبخل خفيفة لتميم والبخل لأهل الحجاز يخفضون أيضاً فتصير لغتهم تميم واحدة. 3/246-247
* (كَسَالى) بفتح الكاف
وقرأ الجمهور كسالى بضم الكاف وهي لغة الحجاز، وقرأ الأعرج كَسَالى بفتح الكاف وهي لغة تميم وأسد. 3/377
* (يونس) بهمز الواو وبضم النون
وقرأ النخعي وابن وثَاَّب بفتحها، وهي لغة البعض عقيل، وبعض العرب بهمز وبكسر وبعض أسد يهمز ويضم النون 3/397
* (زُعم) بضم الزاي
وقرأ الكسائي بزعمهم فيهما بضم الزاي وهي لغة بني أسد والفتح لغة الحجاز. 4/227
* غلظة بكسر الغين:
قرأ الجمهور غلظة بكسر العين وهي لغة أسد. 5/115
* (مرية) بضم الميم:
وقرأ الجمهور في (مِرْيَة) بكسر الميم وهي لغة الحجاز . وقرأ السلمي وأبو رجاء وأبو الخطاب السدوسي والحسن بضمها وهي لغة أسد وتميم 5/211
• تسكين الباء في قبل ودبر
وقرأ الجمهور من قبل ودبر بضم الباء فيهما والتنوين .
وقرأ الحسن وأبو عمرو في رواية بتسكينها بالتنوين وهي لغة الحجاز وأسد. 5/298
* همز يأجوج ومأجوج
وقرأ عاصم والأعمش ويعقوب في رواية بالهمز في يأجوج ومأجوج، وكذا في الأنبياء وهي لغة بني أسد ذكره الفراء . وقرأ باقي السبعة بألف غير مهموزة وهي لغة كل العرب غير بني أسد. 6/163
* (هيهات) هيهات بكسر التاء من غير تنوين
وقرأ أبو جعفر وشيبة بكسرها من غير تنوين . وروي هذا من عيسى وهي في تميم وأسد. 6/404
* (الخبء) نقل حركة الهمزة إلى الباء وحذف الهمزة.
وقرأ أُبي وعيسى نقل حركة الهمزة إلى الباء وحذف الهمزة...
ونقل الحركة إلى الباء، وحذف الهمزة حكاه سيبويه عن قوم من بني تميم وبني أسد. 7/690
* (أسد) بنو مالك
ضم هاء التنبيه في (أية) للنداء وضمها فيه لغة بني مالك من بني أسد، يقولون : يا أيهُ الرجل، ويا أيتها المرأة. 1/93
* ضم ها التي للتنبيه بعد أي
ضم هاء التي للتنبيه بعد أي لغة لبني مالك. 6/450
6- لغة الأنصار
* التابوة لغة التابوت
وقرأ الجمهور التابوت بالتاء وقرأ أُبَيّ وزيد بالهاء وهي لغة الأنصار. 2/261
* بدي بدلاً من بدا
والأنصار تقول في بدأ بدي بكسر عين الكلمة وياء بعدها. 7/199
7- بكر بن وائل
* تسكين لام (مَلْك)
وقرأ (مَلْك) على وزن سهل أبو هريرة وعاصم والجحدري ورواها الجعفي وعبد الوارث عن أبي عمرو. وهي لغة بكر بن وائل. 1/20
* البخل: بتسكين الخاء
وبعض بكر بن وائل يقولون البخل قال جرير:
تريدين أن ترضي وأنت بخيلة ومن ذا الذي يرضي الأخلاء بالبخل
وأنشدني المفضل:
(وأوفاهم وان بخل) ينشد بفتحتين وضمتين 3/246-247
* عدم فك إدغام المثلين في أفعينّا
وهي لغة لبعض بكر بن وائل . يقولون في ردّدت ردت وردّنا . فلا يفكون الإدغام . هذه اللغة تكون الياء المشددة مفتوحة. 8/123.
8- تميم
* إمالة الهدى
وأمَال حمزة والكسائي الهدى . وهي لغة بني تميم . والباقون بالفتح هي لغة قريش. 1/71
* تذكير الجنس الذي ميز واحدة بتاء (سماوة)
والجنس الذي ميز واحدة بتاء يُؤَنِّثه الحجازيون ويذكره التميميون . وأهل نجد . وجمعهم لها على سموات وعلى أسمية وعلى سماء. 1/83
* تأنيث زوج
وذكر الفراء أن زوجاً المراد فيه المؤنث فيه لغتان : زوج لغة أهل الحجاز، وزوجة لغة تميم وكثير من قيس وأهل نجد. 1/109
* إبدال الميم الأولى في (أما) ياء
وأبدل بنو تميم الأولى ياء فقالوا: أيما. 1/119
* مسألة أمّا علماً فعالم
يلزم أهل الحجاز فيه النصب . وتختاره تميم. 1/119
* يستحي : بياء واحدة
وقرأ ابن كثير في رواية شبل وابن محيصن ويعقوب "يستحي" بياء واحدة وهي لغة تميم ويجرونها مَجْرَى "يستبي" قال الشاعر:
ألا تستحي منا ملوك وتتقي محارمنا لا يبوء الدم بالدم
والماضي استحى قال الشاعر:
إذا ما استحين الماء يعرض نفسه كرعن الماء بست في إناء من الورد
1/121 و 7/247
* كسر حروف المضارعة (نون نِسْتَعين)
قرأ عبيد بن عمير الليثي وزيد بن حُبيش ويحيى بن وثاب والنخعي والأعمش بِكَسْرِها . وهي لغة قيس وتميم وأسد وربيعة. 1/23
* تذكير الصراط
وقال أبو جعفر الطوسي : أهل الحجاز يؤنِّثُون الصراط كالطريق والسبيل والزقاق والسوق . وبنو تميم يذكرون كل هذا. 1/25
* تخفيف همزي أأنذرتهم
ولغة تميم تخفيف الهمزتين في نحو أأنذرتهم. 1/47
• زيادة الباء في خبر "ما"
ولا تختص زيادة الباء باللغة الحجازية بل تزاد في لغة تميم. 1/55
* الإمالة: إمالة أَلف جاء وشاء.
الأمالة لتميم والتفخيم للحجاز. 1/59
* الصاقعة لغة في الصاعقة
قال أبو عمرو والصاقعة لغة بني تميم قال الشاعر:
ألم تَرَ أنَّ المجرمين أصابعهم صواقع لا بل هن فوق الصواقع
وقال أبو النجم:
يحلون بالمقصورة القواطع تشقق البروق بالصواقع
1/84
وقد قَرَأ الحسن من الصواقع وقد تقدم أنها لغة تميم . وأخبرنا أنها ليست من المقلوب. 1/86
* القصر في أولاء
وذكر الفراء أن المد في أولاء لغة الحجاز، والقصر لغة تميم 1/138
* تسكين حركة الإعراب في (بُعُوْلَتْهُنَّ) و(يَعْلَمْهُ)
وقرأ مسلمة بن محارب "وبُعُوْلَتْهُنَّ أَحَقّ بردهن" في ذلك: وذكر أبو عمرو أن لغة تميم تسكين المرفوع من (يعلمه) ونحوه. 1/206
* كسر شين العشرة
العشرة بإسكان الشين لغة الحجاز، وبكسرها لغة تميم، والفتح فيها شاذ غير معروف. 1/218 و4/406 و 1/229
* ما غير عاملة عند التميميين
و"بغافل" في موضع نصب على أن تكون "ما" حجازية. ويجوز أن تكون في موضع رفع على أن تكون تميمية فدخلت الباء في خبر المبتدأ. 1/268
* تحريك عين الرسل
تسكين عين الرسل لغة أهل الحجاز، والتحريك لغة بني تميم. 1/297
وفي موضع آخر قال: إسكان السين لغة تميم. 7/297
* الدنيا مؤنثة مقصورة
قال أبو بكر بن السراج في المقصور والممدود له : الدنيا مؤنَّثة مقصورة تكتب بالألف . هذه لغة نجد وتميم خاصة. 1/282
* جبرئيل لغة في جبريل
وجبرئيل كعنتريس وهي لغة تميم وقيس. 1/318
* جمع خطوة خطوات
وفي جمعها بالألف والتاء لُغَىً ثلاث : إسكان الطاء كحالها في المفرد، وهي لغة تميم وناس من قيس. 1/477
* حكم المستثنى في الكلام المنفي التام
قولك "ما في الدار أحد إلا حماراً" هذا النوع فيه خلاف عند العرب فمذهب الحجازيين نصب هذا النوع من المستثنى، ومذهب بني تميم إتباعه لما قبله في الإعراب. 2/229 و 1/275و 3/384
و 5/249و 7/91 و8/484
* إثبات ألف "أنا" وَقْفَاً وَوَصْلاً
وإثبات الألف وصلاً ووقفاً لغة بني تميم. 2/288و 6/128
* يَحْسَبُ (بفتح السين)
قرأ ابن عامر وعاصم وحمزة بفتح السين... وقرأ باقي السبعة بكسرها ... والفتح في السين لغة وتميم والكسر لغة الحجاز. 2/328
* أملى لغة في أمل
أمَلَّ وأمْلَى لغتان الأولى لأهل الحجاز، وبني أسد، والثانية تميم، يقال أمليت وأمللت على الرجال. 2/342
* اسم الإشارة (هُنا)
هنا اسم إشارة للمكان القريب . والتزم فيه الظرفية إلا أنه يُجَرّ بحِرَفْ ِالجر فإن ألحقته كاف الخطاب دلّ على المكان البعيد وبنو تميم تقول هناك 2/433
* كسر حروف المضارعة في تِبْيَضُّ وتِسْوَدُّ
وقرأ يحيى بن وثّاب وأبو رزُين العُقيلي وأبو نُهيك تبيضُّ وتِسْوَدُّ بكسر التاء فيهما، وهي لغة تميم. 3/22
* فتح راء الريبة
وقرأ ابن عباس فيما روى قتادة عنه بفتح الراء . قال ابن جني: هي لغة تميم. 3/74
* (حوبا) بفتح الحاء
قرأ الجمهور بضم الحاء والحسن بفتحها . وهي لغة تميم وغيرهم 3/161
* (الصلب) بفتح الصاد واللام
وذكر الفراء في كتاب "لغات القرآن" أن (الصُّلْبُ) وهو الظهر على و زن قُفْل هو لغة أهل الحجاز . ويقول فيه تميم و أسد الصَّلَبُ بفتح الصاد واللام 3/193
* البُخْل : بضم السكون
قرأ الجمهور بالبخل بضم الباء وسكون الخاء . وعيسى بن عمرو والحسن بضمهما، وحمزة والكسائي بفتحهما، وابن الزبير بفتح الباء وسكون الخاء . قال الفراء : البخل مثقلة لأسد . والبخل خفيفة لتميم والبخل لأهل الحجاز ويخففون أيضاً فتصير لغتهم ولغة تميم واحدة. 3/246- 247
* كَسَالى بفتح الكاف والسيِّن
قرأ الجمهور كُسَالى بضم الكاف وهي لغة أهل الحجاز . وقرأ الأعرج كسالى بفتح الكاف وهي لغة تميم وأسد. 3/377
* تذكير الجنس المميز مفردة بهاء
لا يلزم ما ذكره من التأنيث لأن الجنس المميز مفرده بهاء التأنيث يُؤَنَّث في لغة الحجاز ويذكر في لغة تميم ونجد . وقد جاء القرآن بهما. 3/380
* كسر أول ما جاء على وزن فعيل أو فعيلة إتباعاً
وما كان على وزن فعيل أو فعيلة وعينه حرف حلق اسماً كان أو صفة فإنّه يجوز كسر أوله إتباعاً لحركة عينة وهي لغة بني تميم تقول : رئي وبهيمة وسعيد وبحيرة وبخيل. 3/409
وقرئ بكسر باء بئيس. 4/413
* إدغام المثلين (يرتد)
قرأ نافع وابن عامر (من يَرْتَدد) بدالين مفكوكاً، وهي لغة الحجاز، والباقون بواحدة مشددة وهي لغة تميم. 3/511
وأجمعوا على الفك في يشاقق اتباعا لخط المصحف، وهي لغة الحجاز . والأدغام لغة تميم . 4/471
* تسكين لام الفعل "علم"
وقرأ أبو السمال لعلمه: قال ابن عطية وذلك مثل "شجر بينهم" وليس مثله لأن تسكين "علم" قياس مطرد في لغة تميم "وشجر" ليس قياساً مطرداً وإنما هو على سبيل الشذوذ. 3/307
* قنيان جمع قنو بكسر القاف وضمها
قنوان بكسر القاف في لغة الحجاز . وضمها في لغة قيس . وبالياء بدل الواو في لغة ربيعة، وتميم بكسر القاف وضمها. 4/184
* زِعم بكسر الزاي والعين
وقرأ ابن أبي عبلة بفتح الزاي والعين فيهما، والكسر لغة لبعض قيس وتميم. 4/227
* هلم تلحقها الضمائر
هلم: لغة الحجاز أنها لا تلحقها الضمائر، بل تكون هكذا للمفرد، والمثنى، والمجموع، والمذكر، والمؤنث . فهي عند النحويين اسم فعل . ولغة بني تميم لحاق الضمائر على حد لحوقها للفعل فهي عند معظم النحويين فعل لا تتصرف. 4/235
* ضمير الفصل عند تميم له محل من الإعراب
وقرأ الأعمش وزيد بن علي بالرفع (كان هذا هو الحَقُّ) وهي جائزة في العربية فالجملة خبر كان وهي لغة تميم يرفعون بعد هو التي هي فصل في لغة غيرهم. 4/488و 8/367
* فتح نون (اجنُح)
قرأ الأشهب العقيلي فاجْنُح بضم النون وهي لغة قيس، والجمهور فتحها، وهي لغة تميم. 4/514
* فتح ضاد ضعف
وعن أبي عمرو بن العلاء ضم الضاد لغة الحجاز، وفتحها لغة تميم 4/518
* القصيا (عند تميم) بدلاً من القصوى
قالوا شذ القصوى بالواو وهي لغة الحجاز، القصيا لغة تميم 4/496
* تسكين عين رحب
وقرا زيد بن علي بما رَحْبَتْ في الموضعين بسكون الحاء . وهي لغة تميم يسكنون ضمة فَعُلَ فيقولون في ظرف ظرف. 5/24
* ضم تاء فتن في المضارع
وقرأ عيسى بن عمرو : لا تَفْتُنِّي بضم التاء الأولى من أفتن
قال أبو حاتم : هي لغة تميم: 5/51
* غلظة بضم الغين
قرأ أبو حيوة والسلمي وابن أبي عبلة والمفضل وأبان أيضاً بضمها، وهي لغة تميم. 5/115
* مرية . بضم الميم
قرأ السلمي وأبو رجاء وأبو الخطاب السدوسي والحسن بضمها، وهي لغة أسد وتميم. 5/211
* خبر "لا" إذا عُلم وَجَبَ حذْفُه عنْدَ تَمِيم
والظاهر أن خبر "لاَ عَاصْمَ" محذوف لأنّه إذا علم كهذا الموضع التزم حذفه بنو تميم . وكثُر حذفه عند أهل الحجاز. 5/227
* كسر حروف المضارعة (تمسكم)
وقرأ ابن وثاب وعلقمة والأعمش وابن مصرف وحمزة فيما روى عنه (فتمسكم) بكسر التاء على لغة تميم. 5/269
* كسر غين شغف
وكسر الغين لغة تميم 5/299
* ما غير عاملة عند تميم
وانتصاب "بشراً" في (ما هذا بشراً) على لغة الحجاز.. ولغة تميم الرفع. 5/304
* المثلة: بضم الميم وسكون الثاء.
وتُجْمَعُ المثلة بالألف كسموة وسماوات ولغة الحجاز مَثْلة بفتح الميم وسكون الثاء . ولغة تميم بضم الميم وسكون الثاء. 5/357- 358
* نَعْم بفتح النون وسكون العين
وقرأ ابن وثَاَب " فنعم فتح النون وسكون العين وتخفيف فعل لغة تميمية 5/387
* السَّقُف : بفتح السين وضم القاف
وقرأت فرقة السَّقُف بفتح السين وضم القاف، وهي لغة في السقف، ولعل السقف مُخَفَّفٌ مَنْعُهُ ولكنه كثر استعماله كما قالوا: في رَجُل : رَجْل وهي لغة تميمية. 5/485 و 8/15
* السُّرَر : بفتح الراء الأولى
وبعض تميم بفتح الراء. 5/455 و 7/359 و 8/15و 8/205
* تسكين عين كبر
وقرئ كَبْرَتْ بسكون الباء، وهي في لغة تميم. 6/97
* ضم قاف قُبْل وسكون الباء
قرأ أبو رجاء والحسن أيضاً بضم القاف وسكون الباء . وهو تخفيف قُبْل على لغة تميم. 6/139
* عتيا بمعنى افتراء
قال ابن عباس عِتيا جراءة . وقال مجاهد : فجراً . وقيل افتراء، بلغة تميم. 6/209
* أسحت لغة في سحت
سحت لغة الحجاز، وأسحت لغة نجد وتميم. 6/244
* جدف لغة في جدث
وقرئ بالفاء والثاء . الثاء للحجاز والفاء لتميم. 6/339
* أحزن لغة في حزن
وقرأ أبو جعفر "لا يحزنهم" مضارع أحزن وهي لغة تميم، وحزن لغة قريش. 6/342
* سَكَارَى لغة في سُكَارى
وقرأ أبو هريرة وأبو نهيل وعيسى بفتح السين فيهما، وهو جمع تكسير واحده : سكران، وقال أبو حاتم هي لغة تميم. 6/350
* هَيْهَاتِ . هَيْهَاتِ
قرأ أبو جعفر وشيبة بكسرهما من غير تنوين وروي هذا عن عيسى وهي في تميم وأسد. 6/404




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو ايهاب حمودة
:: المشرف العام ::
:: المشرف العام ::
avatar

عدد المساهمات : 25191
تاريخ التسجيل : 16/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: لغات العرب في البحر المحيط   السبت سبتمبر 19, 2015 2:05 pm


* تحريك معتل الوسط إذا جمع جمع مؤنث سالماً
بنو تميم يقولون: روضات وجوازات ووعرات وسائر العرب بالأسكان 6/449و 6/472
* الحُلْم بسكون اللام
وَقَرَأ الحسن وأبو عمرو، في رواية، وطلحة الحُلْم بسكون اللام وهي لغة تميم. 6/472
* حذف همزة الخبء
وحذف الهمزة حكاه سيبويه عن قوم من بني تميم وأسد. 7/69
* عفراة لغة عفريت
ويقال في لغة طييء وتميم عفراة بالألف وتاء التأنيث. 7/76
* ضلَلت فتح الضاد وكسر اللام
وقرأ الحسن وابن وثاب وعبد الرحمن المقرئ بكسر اللام وفتح الضاد وهي لغة تميم. 7/292
* إعهد (كسر الهمزة) كسر حروف المضارعة
وقرأ طلحة والهذيل بن شرحبيل الكوفي بكسر الهمزة . قاله صاحب اللوامح، وقال لغة تميم. 7/343
* نِعْجَة بكسر النون
والحسن وابن هرمز بكسر النون وهي لغة بعض بني تميم. 7/392
* الإِدغام في (يغرّك)
وقرأ زيد بن علي وعبيد بن عمير، فلا يغرك بالإدغام مفتوح الراء وهي لغة تميم. 7/449
* تسكين عين (رَجْل)
وقرأ الجمهور رَجُل بضم الجيم . وقرأ عيسى وعبد الوارث وعبيد بن عقيل وحمزة بن القاسم. أبي عمرو بسكون، وهي لغة تميم ونجد. 7/460
* الإضمار في عسى
قرأ عبد الله وأُبي "عسوا أنْ يكونوا" وعسين أنْ يكن".
فعسى ناقصة والجمهور عسى فيهما تامة، وهي لغتان الأضمار لغة تميم وتركه لغة الحجاز. 8/113
* سنفرغ مشتقة من فرغ بالكسر
قرأ الجمهور سنفرغ بنون العظمة وضم الراء من فرغ بفتح الراء . وهي لغة الحجاز وحمزة والكسائي وأبو حيوة وزيد بن عليّ بياء الغيبة . وقتادة والأعرج بالنون وفتح الراء مضارع فرغ بكسرها، وهي تميمية. 8/194
* تسكين عين (عُرْبَاً)
وقرأ حمزة وناس منهم شجاع وعباس و...بسكون الراء، وهي لغة تميم، باقي السبعة بضمها. 8/207
* الجُمْعَة تسكين عينها
قرأ الجمهور بضم الميم، وابن الزبير وأبو حيوة وابن أبي عبلة ورواية عن أبي عمرو وزيد بن علي والأعمش بسكونها وهي لغة تميم. 8/267
* لا تحذف تميم واو مَفْعُول من الأفعال الجوفاء الثلاثية
قيل : ويقال مَهِيْل ومَهْيُول ومَكِيُل ومَكْيُول ومَدِينْ ومَدْيُون الإتمام في ذوات الياء لغة تميم، والحذف لأكثرِ العرب. 8/364
* جمع شرارة شرار
الشَّرَرُ : ما تَطَاَيَر من النَّار مُتَبَدِّدَاً في كل جهة، واحدة شررة ولغة تميم شرار بالألف واحده شراره. 8/402
* كسر حروف المضارعة لتركبن
وقرا ابن مسعود وابن عباس لِتِرْكبن بكسر التاء وهي لغة تميم. 8/448
* تسكين عين (صحف)
قرأ الجمهور الصُّحُف بضم الحاء والأعمش وهارون وعاصم كلاهما عن أبي عمرو بسكونها . وفي كتاب اللوامح . العبقلي عن أبي عمرو: الصحف وصحف بإسكان الحاء فيهما لغة تميم. 8/460
* مُسَيْطَر بفتح الطاء
قرأها هارون بفتح الطاء وهي لغة تميم. 8/464
* الوِتْر بكسر الواو
قرأ الأغر عن ابن عباس وأبو رجاء وابن وثَّاب وقتادة وطلحة والأعمش والحسن بخلاف عنه والأخوان بكسر الواو وهي لغة تميم. 8/467
* مَطْلِع بكسر اللام
قرأ الجمهور مطلع بفتح اللام وأبو رجاء والأعمش وابن وثّاب وطلحة وابن محيصن والكسائي وأبو عمرو بخلاف عنه بكسرها . فقيل هما : مصدران في لغة بني تميم. 8/497
9- تهامة
* بشر الذين
في الفعل لغتان التشديد وهي اللغة العليا والتخفيف وهي لغة تهامة. 1/109
* أوفى لغة في وفى
وأوفى لغة تهامة. 8/92
10- تَيْم:
* تَرْأَ لغة في تَرَى
ونقل عن صاحب اللوامح قَرَأَ بهمزة مفتوحة مع سكون الراء على الأصل وهي لغة تميم. 8/512
11- الحجاز
* بفتح نون ونَسْتَعِين: (بفتح حروف المضارعة)
وفتح نون نستعين قرأ بها الجمهور، وهي لغة الحجاز وهي الفصحى 1/23
* تأنيث الصراط
وقال أبو جعفر الطوسي أهل الحجاز يُؤَنّثون الصراط كالطريق والسبيل والزقاق والسوق . وبنو تميم يذكرون كل هذا. 1/25
* تخفيف همزة سواء
وقال صاحب اللوامح : قرأ الجحدري : سواء بتخفيف الهمزة على لغة الحجاز. 1/45
* عدم الجمع بين همزتي (أأنذرتهم) للتخفيف
وأهل الحجاز لا يرون الجمع بين همزتي أأنذرتهم طلباً للتخفيف. 1/47
* الباء في خبر ما ليست زائدة
ولا تختص زيادة الباء باللغة الحجازية بل تُزَادُ في لغة تميم. 1/55
* تفخيم الألف في جَاءَ وَشَاءَ
الإمالة لتميم والتفخيم للحجاز. 1/59
* تأنيث الجنس الذي ميز واحدة بتاء
والجنس الذي ميز واحده بتاء يُؤَنّثه الحجازيون ويذكِّره التميميون وأهل نجد. 1/83
* تذكير زوج
وذكر الفراء أن زوجاً المراد به المؤنث، فيه لغتان زوج لغة أهل الحجاز، وزوجة لغة تميم وكثير من قيس وأهل نجد. 1/109
* مسألة إما عالماً فعالم
يلزم أهل الحجاز فيه ا لنصب وتختاره تميم.-* 1/119
*يستحيي بياءين
وقرأ الجمهور يستحيي بياءين والماضي استحيا وهي لغة أهل الحجاز 1/120
* المد في أولاء
وذكر الفراء أن المد في أولاء لغة الحجاز والقصر لغة تميم. 1/138
* كسر حروف المضارعة
وقرئ ولا تقْربَا بكسر التاء، وهي لغة عن الحجازيين في فعل يفعل يكسرون حروف المضارعة التاء والهمزة والنون . وأكثرهم لا يكسر الياء ومنهم من بكسرها (والملاحظ أن تميماً هي صاحبة الكسر). 1/158
* أوفيت بدلاً من وفيت
قال الفراء: أهل الحجاز يقولون : أوفيت . وأهل نجد يقولون: وفيت بغير ألف. 1/172
* تسكين العشرة
العَشْرة بإسكان الشين لغة الحجاز. 1/218
*ما عاملة عمل ليس
وتعامل في موضع نصب على أن تكون ما حجازية . 1/268
* لا يعملون ألا أماني
هذا النوع من الاستثناء يجوز فيه وجهان: أحدهما النصب على الاستثناء وهي لغة أهل الحجاز". 1/275
* الدنيا مذكرة
قال أبو بكر بن السراج في المقصورة والممدود له : الدنيا مؤنثة مقصورة تكتب بالألف هذه لغة نجد وتميم خاصة إلا أن أهل الحجاز وبني أسد يلحقونها ونظائرها بالمصادر ذوات الواو. 1/282
* تسكين عين الرُّسْل
تسكين عين الرسل لغة الحجاز. 1/297
* ضم عين الكلمة خطوة خطوات
إن ضم عين الكلمة في مثل هذا نحو عرفة وعرفات هو مذهب أهل الحجاز وقال فيمن سكن الطاء أنهم لما جمعوا نووا الضمة في الطاء ثم سكنوها استخفافاً. 2/122
* فك المثلين "يرتدد"
والفك هو لغة الحجاز. 2/150
* فك الإدغام (لاتضارر)
والإظهار في نحو هذين المثلين لغة الحجاز. 2/215
* الاستثناء المنقطع
مذهب الحجازيين نصب هذا النوع من المستثنى. 2/229 ،3/383-384،5/249
* رجالاً في لغة الحجاز
وأذن في الناس يأتوك رجالاً... والمعنى ماشين على الأقدام يقال منه رجل يرجل رجلاً إذا عدم المركوب، ومشى على قدمين فهو راجل ورجل ورجل على وزن رجل مقابل امرأة . وهي لغة أهل الحجاز، يقولون مشى فلان إلى بيت الله حافياً، ويقال رجلان وزجيل ورجل. 2/243
* كسر السين في عسى إذا أسندت إلى ضمير
وقال أبو بكر الأدفوى وغيره : إن أهل الحجاز يكسرون السين من عسى مع المضمر خاصة وإذا قيل عسى زيد فليس إلا الفتح. 2/255
* يَحْسِب بكسر السين
والفتح في السين لغة تميم والكسر لغة الحجاز. 2/328
* يُضَارِر
والفك لغة الحجاز والإدغام لغة تميم. 2/354
* أمَلَّ، أمللت
أمَلَّ لأهل الحجاز. 2/342
* ميكال على وزن مفعال
قالوا ميكال كمفعال وبها قرأ أبو عمرو وحفص وهي لغة الحجاز. 1/318
* دام يدوم
دام ثبت والمضارع يدوم فوزنه فعل نحو : قال : يقول قال الفراء : هذه لغة الحجاز وتميم تقول دمت بكسر الدال قال : ويجتمعون في المضارع يقولون : يدوم. 2/489
* زكريا
شبه بما فيه الألف الممدود والألف المقصورة فهو ممدود ومقصور ولذلك يتمنع صرفه نكرة: هاتان اللغتان فيه عند أهل الحجاز ولو كان امتناعه للعلمية والعجمة انصرف نكرة. 2/433
* أوفي لغة في وفي
أوفى لغة الحجاز ووفى خفيفة لغة نجد. 2/501
*لا يضرركم . فك الإدغام
وقرأ أبي لا يضرركم بفك الإدغام وهي لغة أهل الحجاز . 30/43
* مات يمات
مات يمات أصله موت فعلى هذا ليس بشاذ . إذ هو مثل خاف يخاف فاصله موت يموت فمن قرأ بالكسر فعلى هذه اللغة ولا شذوذ فيه . وهي لغة أهل الحجاز يقولون متم من مات يمات. 3/96
* الصدَقة بفتح الصاد وضم الدال
الصدقة على وزن سمرة : المهر وقد تسكن وضمها الدال وفتح الصاد لغة أهل الحجاز. 3/152
* فُعُل بضم العين
قرأ الحسن ونعيم بن مسيرة والأعرج ثْلثا وثُلْث والرُّبْع والسدُّس والثُّمن بإسكان الوسط والجمهور بالضم وهي لغة الحجاز وبني أسد. 3/181
* الصلب على وزن قفل
الصلب هو الظهر على وزن قفل، وهي لغة أهل الحجاز. 3/193
*البخل
قال الفراء : البخل مثقلة لأسد والبخل خفيفة لتميم والبخل لأهل الحجاز ويخففون أيضا فتصير لغتهم ولغة تميم واحدة. 3/246 – 247
*القرح بفتح القاف
لغة الحجاز بالفتح . 3/58
* الجنس المميز مفرده بالتاء
يؤنثه أهل الحجاز ويذكر في لغة تميم. 3/380
* كُسَالى بضم الكاف
وقرأ الجمهور كسالى بضم الكاف وهي لغة أهل الحجاز. 3/377
* يونس ترك الهمز على الواو وضم النون
ولغة الحجاز ما قرأ به الجمهور من ترك الهمز وضم النون. 3/397
* يَرْتَدِدْ فك الإدغام
وقرأ نافع وابن عامر من يرتدد بدالين مفكوكاً وهي لغة الحجاز. 3/511
* جمع الكثرة في قنو قنوان بكسر القاف
قنوان بكسر القاف في لغة الحجاز. 4/184و 4/189
* زَعم بفتح الزاي
وقرأ الكسائي بزعمهم فيها بضم الزاي وهي لغة بني أسد والفتح لغة الحجاز. 4/227
* هَلُمَّ : لا تلحقها الضمائر:
هلم في لغة الحجاز لا تلحقها الضمائر، بل تكون هكذا للمفرد والمثنى والمجموع والمذكر والمؤنث فهي عند النحويين اسم فعل. 4/235
* الحِصاد بكسر الحاء
وقال الفَرَّاء الكسر للحجاز والفتح لنجد وتميم. 2/234
* هلم: متعديه
وهلم على لغة الحجاز، هي متعدية ولذلك انتصب المفعول بعدها. 4/248
* يعرشون
قرأ ابن عامر وأبو بكر بضم الراء وباقي السبعة والحسن ومجاهد وأبو بكر وأبو رجاء بكسر الراء، في النحل، وهي لغة الحجاز. 4/377
* سأوريكم
قرأ الحسن سأوريكم وهي لغة فاشية بالحجاز. 4/389
* تسكين شين عَشْرة
والجمهور بالإسكان وهي لغة الحجاز. 4/406
* يُشَاقِق فك الإدغام
وأجمعوا على الفك في يُشَاِقق إتباعاً لخط المصحف، وهي لغة الحجاز. 4/471
* القصوى بالواو
قالوا شذ القصوى بالواو وهي لغة الحجاز. 4/496
* ضعف بضم الضاد
وعن أبي عمرو بن العلاء ضم الضاد لغة الحجاز. 4/518
* غلظة بفتح الغين
قرأ الجمهور غلظة بكسر الغين وهي لغة أسد . والأعمش وأبان بن ثعلب والمفضل كلاهما عن عاصم بفتحها وهي لغة الحجاز. 5/115
* خبر لا النافية للجنس في (لا عاصم)
الَتَزم حَذْفَه بنو تميم وكثُر حذفه عند أهل الحجاز. 5/227
* "ما" لها عمل ليس
وانتصابٌ بشراً في ( ما هذا بشراً) على لغة الحجاز ولذا جاء "ما هن أمهاتهن" وما منكم من أحد عنه حاجزين. 5/304
* حشى وحاش لغتان في حاشا
(حاش) قال الفرّاء: من العرب من يتمها وفي لغة الحجاز حاش لك وبعض العرب (حَشَى زيد) كأنه أراد حشى لزيد وهي في أهل الحجاز. 5/300
* والذئب بالهمز
وقرأ الجمهور والذئب بالهمز وهي لغة الحجاز. 5/286
* هَيْتَ:
وزعم الكسائي والفراء أنها لغة حورانيه وقعت إلى أهل الحجاز. 5/293
* الصِنْوان بكسر الصاد
الصِّنو: جمعه في لغة الحجاز صِنوان بكسر الصاد كقنو وقنوان. 5/257
* مَثْله بفتح الميم وسكون الثاء في الجمع
ولغة أهل الحجاز مَثْلَه بفتح الميم وسكون الثاء. 5/358
* تحرص ماضيه حَرَصَ
وقرأ الجمهور بالكسر مضارع حرص بالفتح وهي لغة الحجاز. 5/490
*جنب مشدد الناء
وجنب مشددا لغة الحجاز والمعنى منع وأصله من الجانب. 5/429
* "قبل" بتسكين الباء وتنوين اللام
وقرأ الجمهور من قُبْلٍ ومن دُبْرٍ بضم الباء فيهما والتنوين وقرأ الحسن وأبو عمرو في رواية بتسكينها وبالتنوين وهي لغة الحجاز وأسد. 5/298
* مَرْفِقَاً
وعن الفرّاء. أهل الحجاز يقولون مَرْفِقَاً بفتح الميم وكسر الفاء فيما ارتفعت به ويكسرون مرفق الإنسان. 6/107
* كَافٍ ضم الكاف وتنحية الألف نحو الواو:
فيها : نُحِّيت هذه الألفات نحو الواو على لغة أهل الحجاز وهي التي تسمى ألف التفخيم. 6/172
* (سحت)
سَحَتَ لغة الحجاز وأسْحَتَ لغة نجد وتميم. 6/244
* فتح لام لحيتي
وقرأ عيسى بن سليمان الحجازي بِلَحْيتي بفتح اللام وهي لغة أهل الحجاز. 6/273
* جدت
وقرئ بالفاء والثاء للحجاز والفاء لتميم. 6/339
* هَيْهَات هَيْهَاتَ
وقرأ الجمهور هيهات، هيهات بفتح التاءين وهي لغة الحجاز. 6/404
* شِقْاوَة بكسر الشين
وقرا باقي السبعة والجمهور بكسر الشين وسكون القاف وهي لغة كثيرة في الحجاز. 6/423
* الزُّجَاجَة بضم الزاي
الزُّجاجة: جوهر مصنوع معروف، وضم الزاي لغة الحجاز، وكسرها وفتحها لغة قيس. 6/444
* يَسْتَعْفِف بفك اِلإدغام
وجاء الفك على لغة الحجاز ولا يعلم أحد قَرَأَ ويستعف بالإدِغام. 6/451
* مطلع مصدراً بالفتح والموضع بالكسر
قرأ الجمهور "مَطْلَع" بفتح اللام وأبو رجاء والأعمش وابن وثّاب وطلحة وابن محيصن والكسائي وأبو عمرو بخلاف عنه بكسرها . فقيل هما مصدران في لغة بني تميم . وقيل المصدر بالفتح وموضع الطلوع بالكسر عند أهل الحجاز. 8/497
* عسى
قرأ عبد الله وأبيّ عسوا "أن يكونوا" وعسين أن يكن "فعسى ناقصة والجمهور: عسى فيهما تامة وهي لغتان: الإضمار، لغة تميم، وتركه لغة الحجاز. 8/113
* القوس: ذراع تقاس به الأطوال
وعن ابن عباس أنّ القوس هنا ذراع تقاس به الأطوال، وذكر الثعلبي أنه من لغة الحجاز. 8/158
* سنفرغ
قرأ الجمهور سنفرغ بنون العظمة وضم الراء من فرغ بفتح الراء، وهي لغة أهل الحجاز. 8/194
* أُمّهاتهم بالنصب (ما الحجازية)
وقرأ الجمهور أمهاتهم بالنصب على لغة الحجاز. 8/232
والظاهر في حاجزين في (فما من أحد عنه حاجزين)
إنها خبر لما على لغة الحجاز. 8/329
* ترجون تعني تبالون (لا ترجون الله)
وعن مجاهد والضَّحَّاك ما لكم لا تبالون لله عظمة . قال قطرب : هذه لغة حجازية وهذيل وخزاعة ومضر يقولون : لَمْ أرْجُ، لم أُبالِ. 8/339
* عدم إدغام اللام في الراء
قال سيبويه فإذا كانت "يعني اللام" غير لام المعرفة نحو لام "هل" وبل "فإن الإدغام في بعضها أحسن وذلك نحو: هل رأيت" فإن لم تدغم فقلت : هل رأيت" فهي لغة لأهل الحجاز، وهي غريبة جائزة. 8/441
* مَسْكن : فتح الكاف
قال أبو الحسن كسر الكاف لغة فاشية وهي لغة الناس اليوم والفتح لغة الحجاز، وهي اليوم قليلة. 7/269
* يغررك بالفك
وقرأ الجمهور فلا يغررك بالفك وهي لغة أهل الحجاز. 7/449
* نؤته: برفع الهاء
قرأ الجمهور نرد ونؤته بالنون فيهما وابن مقسم والزعفراني ومحبوب والمنقري كلاهما عن أبي عمرو بالياء فيهما، وقرأ سلام نؤته برفع الهاء وهي لغة الحجاز. 7/514
12- حضرموت
* الكَنود هو العاصي
وعن ابن عباس الكنود- بلسان كندة وحضرموت- العاصي. 8/503
13- بنو الحارث (الحرث)
* إجراء المثنى بالألف دائماً
(1) وهي لغة لكنانة وبني الحارث. 6/255
(2) وأجاز أبو الفضل الرازي أن يكون مؤمنان على لغة بني الحرث بن كعب فيكون منصوباً . في قوله تعالى "كان أبواه مؤمنان". 6/155
* قلب الياء ألفاً
قال أبو حاتم : قلب الحسن الياء ألفاً كما في لغة بني الحرث بن كعب "السلام علاك". 6/155
14- بنو حنيفة
* برهان بفتح الراء والهاء هو الكُمّ
وقيل بفتح الراء والهاء الكم بلغة بني حنيفة وحمير. 7/117
15- أهل الحيرة
* الربا/ الربو بواو
وقرأ العدوي الربو بالواو، وقيل هي لغة الحيرة ولذلك كتبها أهل الحجاز بالواو، لأنهم تعلموا الخط من أهل الحيرة وهذه القراءة على لغة من وقف على أفعى بالواو فقال: "هذه أفعو" فأجرى هذا القارئ الوصل إجراء الوقف. 2/333
16- حِمْيَر
* الصدف
ويقال صدف بضمهما وبفتحهما . وبضم الصاد وسكون الدال وعكسه. وقال بعض اللغويين : وفتحهما لغة تميم وضمهما لغة حمير. 50/133
* العجل هو الطين
وقيل من عجل من طين والعجل بلغة حمير الطين. 6/313
* برهان بفتح الراء والهاء هو الكم
وقيل بفتح الراء والهاء الكم بلغة بني حنيفة وحمير. 7/117
17- خثعم
* إجراء المثنى بالألف (إن هذان لساحران)
يقول أبو حيان والذي نختاره في تخريج هذه القراءة أنها جاءت على لغة بعض العرب من إجراء المثنى بالألف دائماً، وهي لغة لكنانة، حكى ذلك أبو الخطاب ولبني الحارث بن كعب وخثعم وزبيد وأهل تلك الناحية . حكى ذلك الكسائي ولبني العنبر وبني الهجيم ومراد وعذره. 6/255
18- خزاعة
* لم أَرْجُ تعني لم أُبَاِل
قال قطرب : هذه لغة حجازية . وهذيل وخزاعة ومضر يقولون: لم أرج لم أبال. 8/339
19- ربيعة
* مع بالتسكين
وتسكينها قبل حركة لغة ربيعة وغنم . قال الكسائي . وإذا سكنت فالأصح أنها اسم وإذا لقيت ألف اللام أو ألف الوصل فالفتح لغة عامة العرب والكسر لغة ربيعة. 1/62
* كسر حروف المضارعة (في نستعين)
وقرأ عبيد بن عمير الليثي وزر بن حبيش بن وثاب والنخعي والأعمش بكسرها، وهي لغة قيس وتميم وأسد وربيعة وكذلك حكم حرف المضارعة في هذا الفعل وما أشبهه. 1/23- 24
* قنيان جمع قنو
قنيان بالياء بدل الواو في لغة ربيعة. 4/184
* غَشاوة (بفتح الغين)
وقرأ الجمهور (غشاوة) بكسر الغين وعبد الله والأعمش بفتحها وهي لغة ربيعة. 8/49
* الكنود : الكفور:
الكنود بلسان ربيعة ومضر الكفور. 8/503
20- زبيد
* إجراء المثنى بالألف (إن هذان لساحران)
جاءت على لغة بعض العرب من إجراء المثنى بالألف دائماً وهي لغة لكنانة، وحكى ذلك أبو الخطاب، وهي أيضاً لغة لبني الحارث بن كعب وخثعم وزبيد. 6/255
21- شامية
* الفوم هو الحمص
وقيل : إنه الحمص وهي لغة شامية . ويقال لبائعه فامي. 1/219
22- العالية
* الحج بالفتح
وقرأ حمزة الكسائي وحفص حج البيت بكسر الحاء والباقون بفتحها وهما لغتان، الكسر : لغة نجد، والفتح لغة أهل العالية. 3/10
* ضللنا
قرأ يحيى بن يعمر وابن محيصن، وأبو رجاء وطلحة وابن وثاب بكسر اللام والمضارع بفتحها وهي لغة أبي زياد العالية. 7/200
* البراء مصدر يستوي فيه المؤنث والمذكر والمفرد والجمع
وقرأ الجمهور: براء مصدر يستوي فيه المفرد والمذكر ومقابلهما، يقال: نحن البراء منك وهي لغة العالية. 8/11
23- عامر
* ادع أمر دعى يدعي
وكسر العين من ادع لغة بني عامر وقد سبق ذكر ذلك في :"فادع لنا ربك". 1/251
24- بنو العنبر
* إجراء المثنى بالألف (إن هذان لساحران) 6/255
* باصقات لغة في باسقات
روى قطبة بن مالك عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قرأ باصقات بالصاد وهي لغة لبني العنبر يبدلون من السين صاداً إذا وليتها أو فصل بحرف أو حرفين خاء أو عين أو قاف أو طاء. 8/122
25- عذرة
* إبدال صاد الصراط زاياً
والزاي لغة لعذرة وكعب وبني القين. 1/25
* إجراء المثنى بالألف دائماً
وهي لغة لكنانة... ولبني الحارث بن كعب وخثعم وزبيد ... ولبني العنبر ولبني الهجيم ومراد وعذرة. 6/255
26- عقيل
* لعل حرف جر
وحكى الأخفش أنّ من العرب من يجر بلعل وزعم أبو زيد أن ذلك لغة بني عقيل. 1/(93)
* اختلاس حركة الهاء (الضمير) أو تسكينها
1- وقد روى الكسائي أن لغة عقيل وكلاب أنهم يختلسون الحركة في هذه الهاء إذا كانت بعد متحرك وأنهم يسكنون أيضاً . قال الكسائي : سمعت أعراب عقيل وكلاب يقولون: (لربه لكنود) بالجزم ولربه لكنود، بغير تمام . وله مال . وله مال. 2/499
2- وقرأ ابن عباس أنه بسكون الهاء (...) وذكر غيره أنها لغة لبني كلاب وعقيل. 5/226
* يده (المضير فيها)
وقرأ هشام وأبو بكر بسكون الهاء فيهما وأبو عمرو بضمهما مشبعتين وباقي السبعة بإشباع الأول وسكون الثاني، والإسكان في الوصل لغة حكاها الأخفش، ولم يحكها سيبويه، وحكاها الكسائي، أيضاً، عن بني كلاب وبني عقيل. 8/502
* يونس بفتح النون
وقرأ النخعي وابن وثاب بفتحها وهي لغة لبعض عقيل. 3/297
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو ايهاب حمودة
:: المشرف العام ::
:: المشرف العام ::
avatar

عدد المساهمات : 25191
تاريخ التسجيل : 16/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: لغات العرب في البحر المحيط   السبت سبتمبر 19, 2015 2:07 pm


* أعطأتك لغة في أعطيتك وأدرأتكم في أدريتكم
وزعم أبو الفتح إنما هي أرديتكم فقلب الياء ألفاً لانفتاح ما قبلها وهي لغة لعقيل حكاها قطرب يقولون في أعطيتك أعطأئك. 5/133
27- عكل
* غُشاوة بضم الغين
وقرأ الحسن وعكرمه وعبد الله أيضاً بضمها وهي عكيلة. 8/49
* طه بمعني يا رجل. 6/224
28- غيلان
* الرُّضوان بضم الراء
الرُّضوان مصدر رضي وكسر رائه لغة الحجاز، وضمها لغة تميم وبكر وقيس وغيلان. 2/398
29- غنم
* (مَعْ) بالتسكين قبل حركة
وتسكينها قبل حركة لغة ربيعة وغنم قاله الكسائي. 1/62
30- غسان
* الخَمْر بلغة غسان اسم العنب
وقيل الخمر بلغة غسان اسم العنب . وقيل في لغة أزد عمان. 5/308
31- غطفان
* أتحاجوني: بتخفيف النون وأصله بنونين الأولى علامة الرفع والثانية نون الوقاية
وقيل التخفيف لغة لغطفان. 4/169
32- طيئ
* ذو موصولة في لغة طيئ
وقد أتت (ذو) في لغة طيئ موصولة ولها أحكام في النحو. 1/281
* الوقف بالهاء على جمع المؤنث السالم
وقرأ مسلمة بن محارب بقيعات بتاء ممطوطة جمع قيعة كديمات وقيمات في ديمة وقيمة . وعنه أيضاً بتاء شكل الهاء ويقف عليها بالهاء . فيحتمل أن يكون جمع قيعة ووقف بالهاء على لغة طيئ كما: قالوا: البناه والأخواه في الوقف على البنات والأخوات. 6/460
* عفراة لغة في عفريت
ويقال في لغة طيئ وتميم عفراة بالألف وتاء التأنيث. 7/76
* بدي لغة في بدا وبقي في بقا
وقرأ الجمهور بدأ بالهمزة والزهري بالألف بدلاً من الهمزة وليس بقياس أن يقول في هدأ هدا بإبدال ألفاً بل قياس هذه الهمزة التسهيل بين بين على أن الأخفش حكى في قرأت: قريت ونظائره وقيل هي لغية، والأنصار تقول: في بدا بدي بكسر عين الكلمة وياء بعدها وهي لغة لطيئ يقولون في فعل هذا نحو: بقي بقا. فاحتمل أن تكون قراءة الزهري على هذه اللغة. 7/199 و8/68
* ياسين لغة في يا إنسان
قال أبو عباس معناه أي (ياسين) يا إنسان في الحبشية، وعنه هو في لغة طيئ وذلك أنهم يقولون إيسان بمعنى إنسان ويجمعونه على أياسين فهذا منه. 7/323
33- بنو فقعس
* حيث معربة
حكى الكسائي أن إعرابها لغة لبني فقعس. 1/155
34- قضاعة
* المتك بالفتح المجمر
وقال الكسائي أيضاً فيه اللغات الثلاث وقد يكون بالفتح المجمر عند قضاعة. 5/299
35- كعب
* إبدال صاد الصراط زاياً
والزاي لغة لعذرة وكعب وبني القين. 1/25
36- كلاب
* اختلاس حركة الهاء إذا كانت بعد متحرك
وقد روى الكسائي أن لغة عقيل وكلاب أنهم يختلسون الحركة في هذه الهاء إذا كانت بعد متحرك وأنهم يسكنون أيضاً . قال الكسائي : سمعت أعراب عقيل وكلاب يقولون (ربه لكنود) بالجزم و(لربه لكنود) بغير تمام . و(له مال) و(له مال). 2/499
* تسكين هاء الكناية من المذكر
قال ابن عطية وأبو الفضل الرازي وهذا على لغة أزد الشراة يسكنون هاء الكناية من المذكر ومنه قول الشاعر.
ونضواي مشتاقان له أرقان.
وذكر غيره أنها لغة لبني كلاب وعقيل. 5/226
* (يَرَهْ) تسكين الهاء
قرأ باقي السبعة بإشباع الأولى وسكون الثانية والإسكان في الوصل لغة حكاها الأخفش، ولم يحكها سيبويه، وحكاها الكسائي، أيضاً عن بني كلاب وعقيل. 8/502
37- كلب:
* :إبدال الصاد زاياً محضة في (أصدق وغيرها)
وأما إبدالها زاياً محضة في ذلك فهي لغة قلب وأنشدوا:
يزيد الله في خيراته حامي الزمار عند مزدوقاته
مزدوقاته يريد عند مصدوقاته. 3/312
38- قُرَيْش
* الصراط لغة في السراط
وإبدال سينه صاداً هي الفصحى وهي لغة قريش، وبها قرأ الجمهور، وبها كتبت في الإمام. 1/25
* فتح الهدى (أي لا إمالة فيه)
وأمال حمزة والكسائي الهدى وهي لغة بني تميم والباقون بالفتح وهي لغة قريش. 1/71.
* يَخْطِف بكسر الطاء في الماضي
والكسر في طاء الماضي لغة قريش وهي أفصح . وبعض العرب يقول: خطف بفتح الطاء يخطف بالكسر. 1/89
* كسر نون المضارع وألف المتكلم وتاء المخاطب
وقال ابن عطية حين ذكر قراءة أبي، وما أراها إلا لغة قرشية وهي كسر نون الجماعة كنستعين وألف المتكلم كقول ابن عمر: لا إخاله، وتاء المخاطب كهذه الآية (ومن أهل الكتاب من أن تأمنه.. الآية) . (هذه هي المرة الأولى والوحيدة التي يذكر فيها أن كسر حروف المضارعة هي لغة قرشية) 2/499.
* نعم بكسر العين
نعم: حرف يكون تصديقاً لإثبات محض أو لما تضمنه استفهام وكسر عينها لغة قريش، وإبدال عينها بالخاء لغة . ووقوعها جواباً بعد نفي يراد به التقرير نادراً. 4/287
* إنّنا وإنا لغتان لقريش
وإنا وإننا لغتان لقريش. 5/238
* تركنوا بفتح الكاف ماضية ركن بكسر الكاف
وقرأ الجمهور (تركنوا) بفتح الكاف . والماضي ركن بكسرها وهي لغة قريش . وقال الأزهري هي اللغة الفصحى . وعن أبي عمرو بكسر التاء على لغة تميم في مضارع علم غير الياء.. وقرأ قتادة وطلحة والأشهب، ورويت عن أبي عمر وتركنوا بضم الكاف ماضي ركن بفتحها وهي لغة قيس وتميم.
قال الكسائي : وأهل نجد وشذ يركن بفتح الكاف مضارع ركن بفتحها. 5/269
* الأفئدة: القطع من الناس
وقال مؤرج: الأفئدة: القطع من الناس بلغة قريش وإليه ذهب ابن بحر. 5/432
* تسهيل الهمز في تسأل أو اسأل
قراءة رسول الله صلى الله عليه وسلم فسأل بني إسرائيل على لفظ الماضي بغير همز وهي لغة قريش. 6/85
* حزن لغة قريش وأحزن لغة تميم
وقرأ أبو جعفر لا يحزنهم مضارع أحزن وهي لغة تميم وحزن لغة قريش 6/342
* حزن بفتح الحاء والزاي
وقرأ الجمهور وحزناً بفتح الحاء والزاي، وهي لغة قريش. 7/105
* اللاي بدلاً من اللائي
قرأ البزي وأبو عمرو بياء ساكنة بدلاً من الهمزة وهو بدل مسموع لا مقيس، وهي لغة قريش. 7/211
* الجاثية : الخاضعة
وعن مؤرج السدوسي جاثية : خاضعة بلغة قريش. 8/51
* الهَدْى بسكون الدال
وقرأ الجمهور بسكون الدال وهي لغة قريش. 8/98
* سال لغة في سأل
قال الزمخشري : هي لغة قريش . يقولون : سلت تسأل وهما يتسايلان . (ويقول أبو حيان : ينبغي أن يتثبت في قوله إنها لغة قريش، لأن ما جاء في القرآن من باب السؤال هو مهموز أو أصله الهمز). 8/332
* الرجز بكسر الراء
وقرأ الجمهور والرجز بكسر الراء . وهي لغة قريش. 8/371
* الوَتْر بفتح الواو وسكون التاء
والجمهور: والوتر بفتح الواو وسكون التاء وهي لغة قريش. 8/467
39- قَيْس
* كسر حروف المضارعة(نستعين)
قرأ عبيد بن عمير الليثي وزر بن حبيش ويحيى بن وثاب النخعي والأعمش بكسرها . وهي لغة قيس وتميم وأسد وربيعة . وكذلك حكم حرف المضارعة في هذا الفعل وما أشبهه. 1/23- 24
* إشمام الصاد زاياً (الصراط)
وإشمامها زاياً لغة قيس وبه قرأ حمزة بخلاف وتفصيل عن رواته. 1/25
* هو بتسكين الواو
شددتها همدان وسكنتها أسد وقيس. 1/133
* شهد الله بمعنى قال الله
"شهد الله" بمعنى "قال الله" بلغة قيس بن غيلان. 2/402
* القصر في أولاء
ذكر الفراء : ان المد في (أولاء) لغة الحجاز، والقصر لغة تميم . وزاد غيره أنها لغة بعض قيس وأسد وأنشد للأعمش:
هؤلاء ثم هؤلا كلاً أغطيت نعالاً محذوة بنعال 1/138
* جبرئيل على وزن عنتريس
وجبريل كعنتريس، وهي لغة تميم وقيس وكثير من أهل نجد، حكاها الفراء، واختارها الزجاد، وقال هي أجود اللغات. 1/318
* لَدُن معربة
وهي مبنية عند أكثر العرب . وأعرابها لغة قيسية . وذلك إذا كانت مفتوحة اللام، مضمومة الدال بعدها النون. 2/372
* قنوان بضم القاف
أ‌. قنوان بكسر القاف في لغة الحجاز، وضمها في لغة قيس.
ب‌. وروي عن الأعرج ضم القاف على أنه جمع قنو بضم القاف . وقال الفراء : وهي لغة قيس وأهل الحجاز والكسر أشهر في العرب . (نلاحظ هنا اختلاف في الروايتين) . 4/189
* ضم نون (أجنُح)
وقرأ الأشهب العقيلي فأجنح بضم النون، وهي لغة قيس، والجمهور بفتحها، وهي لغة تميم. 4/514
* ضم كاف يركُن الذي ماضيه ركَن بفتح الكاف
ورويت عن أبي عمرو (تركنوا) بضم الكاف ماضي ركن بفتحها، وهي لغة قيس وتميم. 5/269
* الزِّجاجة بكسر الزاي وفتحها
الزجاجة : جوهر مصنوع معروف . وضم الزاي لغة الحجاز، وكسرها وفتحها لغة قيس. 6/444
40- بنو القين
* الزراط لغة في الصراط
والزاي لغة لعذرة وكعب وبني القين. 1/25
41- أهل المدينة
* الوقوف بالتاء على امرأة وطلحة
فأهل المدينة يقفون بالتاء اتباعاً لرسم المصحف مع أنها لغة لبعض العرب يقفون على طلحة بالتاء. 2/437
* يلوّون بالتشديد
وقرأ أبو جعفر بن القعقاع وشيبة بن نصاح وأبو حاتم عن نافع يلوون بالتشديد مضارع لوى مشدداً . ونسبها الزمخشري لأهل المدينة. 2/503
42- مراد
* إجراء المثنى بالألف دائماً
هي لغة كنانة... ولبني العنبر وبني الهجيم ومراد وعذرة. 6/255
43- مصر (بالصاد)
* الفوم: الحنطة
وقال أبو سالك وجماعة: الفوم الحنطة ومنه قول أحيحة بن الحلاج:
وقد كنت أحسبني كأغنى واحد قدم المدينة عن زراعة فوم
قيل وهي لغة مصر . وهو اختيار المبرد . وقال الفراء : وهي لغة قديمة 1/219
44- مضر
* لَمْ أرْجُ بمعنى لمْ أبال
قال قطرب : هذه لغة حجازية . وهذيل وخزاعة ومضر يقولون : لم أرج لم أبال. 8/339
* الكنود هو الكفور 8/503
45- سُفْلى مضر
*متم بضم الميم
سفلى مضر يقولون : مُتُّم بضم الميم من مات: يموت . نقله الكوفيون 3/96
* كسر هاء لا يهدى
وقرأ أهل المدينة إلا ورشاً (أمن لا يَهْدِّى) . بفتح الياء وسكون الهاء وتشديد الدال... وقرأ ابن عامر وابن كثير وورش وابن محيصن كذلك إلا أنهم فتحوا الهاء... وقرأ حفص ويعقوب والأعمش عن أبي بكر كذلك إلا أنهم كسروا الهاء... وقال أبو حاتم : هي لغة سفلى مضر. 5/156
* وُقِّتَتْ لغة في أُقِّتَتْ
وقرأ أبو الأشهب وعمرو بن عبيد وعيسى أيضاً وأبو عمرو بالواو وشد القاف . قال عيسى : وهي لغة سُفْلى مُضرَ. 8/405
46- أهل مكة
* نَعْبُدْ بإسكان الدال
وعن بعض أهل مكة . نعبد بإسكان الدال. 1/23
* بِئِيس بكسر الباء
وقرأ أهل مكة كذلك (أي على وزن فعيل) إلا أنهم كسروا الباء وهي لغة تميم في فعيل حلقي العين يكسرون أوله سواء كان أسماً أو صفة. 4/413
47- برابر مكة وسودانها
* (إبدال الجيم ياء في الشجرة)
وقرئ أيضاً الشّيرة بكسر الشين والياء المفتوحة بعدها . وكره أبو عمرو هذه القراءة، وقال يقرأ بها برابر مكة وسودانها. 1/158
48- نجد
* الجنس الذي ميز واحدة بتاء
والجنس الذي ميز واحدة بتاء يؤنثه الحجازيون ويذكّره التميميون، وأهل نجد. 1/83 و3/380
* الإمالة في "استوى"
"استوى": أهل الحجاز على الفتح . ونجد على الإمالة . وقرئ في السبعة بهما. 1/134
* وفّيت لغة في أوفيت
وقال الفراء : أهل الحجاز يقولون : أوفيت . وأهل نجد يقولون، وفيت بغير ألف . وقال الزجاج : وفي بالعهد وأوفى به. 1/172 و2/510
* الدنيا مؤنثة مقصورة
قال أبو بكر بن السراج في المقصور والممدود له : الدنيا مؤنثة مقصورة، تكتب بالألف هذه لغة نجد وتميم خاصة. 1/282
* جيرئيل على وزن عنتريس
وجبرئيل كعنتريس، وهي لغة تميم وقيس وكثير من أهل نجد، حكاها الفراء واختارها الزجاج وقال : هي أجود اللغات. 1/318
* زكري لغة في زَكريّا
يقال زكري بحذف الألف وفي آخره ياء كياء بختي منونة فهو منصرف، وهي لغة نجد. 2/433
* (حِجُّ بكسر الحاء)
قرأ حمزة والكسائي وحفص، حج بكسر الحاء والباقون بفتحها وهما لغتان : الكسر لغة نجد، والفتح لغة أهل العالية. 3/10
* السبْع بتسكين الباء
وسكون الباء (في السبع) لغة نجدية، وسمع فتحها ولعل ذلك لغة. 3/410
* أجنب : لغة في جنب
جنب مخففاً وأجنب رباعياً لغة نجد . وجنب مشدداً لغة الحجاز والمعنى منع وأصله من الجانب. 5/439
* أسحت من سحت
سحت لغة الحجاز، وأسحت لغة نجد وتميم، وأصله استقصاء الحلق للعشر وقال الفرزدق وهو تميمي:
وعضّ زمان يا ابن مروان لم يدع من المال إلا مسحت أو مجلف
وردت مسحت هكذا في النص. 6/244
* ضل مضارعة يضلل بكسر عين الكلمة
قرأ الجمهور بفتح اللام والمضارع يضل بكسر عين الكلمة وهي اللغة الشهيرة الفصيحة، وهي لغة نجد. 7/200
* رَجْلٌ بسكون الجيم لغة في رجل المضموم العين
قرأ عيسى وعبد الوارث وعبيد بن عقيل وحمزة بن القاسم عن أبي عمرو بسكون، وهي لغة تميم ونجد. 7/460
* بري بدلاً من براء
قرأ الجمهور براء مصدر يستوي فيه المفرد والمذكر ومقابلهما، يقال نحن البراء منك، وهي لغة العالية . وقرأ الزعفراني القورصي : عن أبي جعفر وابن المناذري عن نافع بضم الباء. والأعمش بري وهي لغة نجد. 8/11
49- أهل نجران
* كسر نون من إذا تبعها ساكن
وحكى أبو عمرو عن أهل نجران : أنهم يقرأون من الله بكسر النون على أصل التقاء الساكنين، واتباعاً لكسرة النون (هكذا في الأصل) ولعلها (الميم). 5/6
50- نخع
* اليأس بمعنى العلم
وقال الكلبي : هي لغة من النخع . وأنشدوا على ذلك لسحيم بن وثيل الرياحي وقال ابن الكلبي:
أقول لهم بالشعب إذْ ييسروني ألم تيأسوا إني ابن فارس زهدم 5/392
51- هذيل
* كسر همزة "أم" بعد الياء أو الكسرة
ذكر سيبويه أن كسر الهمزة من "أم" بعد الياء أو الكسرة لغة . وذكر الكسائي والفراء أنها لغة هوازن وهذيل. 3/185
* إبدال الواو المكسورة همزة
قرأ ابن جبير "من إعاء أخيه" بإبدال الواو المكسورة همزة كما قالوا: إشاح وإسادة في وشاح ووسادة وذلك مطرد في لغة هذيل، يبدلون من الواو المكسورة الواقعة أولاً همزة. 5/332
* قلب ألف الاسم المقصور ياء وإدغامها بياء المتكلم
أ. قرأ أبو الطفيل والحسين وابن أبي إسحق الجحدري (يا بشري) بقلب الألف ياء وإدغامها في ياء الإضافة وهي لغة هذيل ولناس غيرهم. 5/290
ب. وقرأ ابن أبي إسحق وعيسى الجحدري (محيي) على لغة هذيل بقول أبو ذؤيب:
سبقوا هَوَيَّ (وأعنقوا لهواهم فتخرموا ولكل جنب مصرع). 4/282
ج. وقرأ عاصم الجحدري وعبد الله بن إسحق وعيسى بن عمرو (هدي) بقلب الألف ياء وإدغامها في ياء المتكلم إذا لم يكن كسر ما قبل الياء لأنه حرف لا يصل الحركة . وهي لغة هذيل يقلبون الألف المقصورة ياء ويدغمونها في ياء المتكلم، وقال شاعرهم : "سبقوا هَوَيَّ...)". 1/169
* جمع الاسم الثلاثي المعتل العين جمع مؤنث سالماً
أ. قرأ الجمهور (عَوْرات) بسكوت الواو . وهي لغة أكثر العرب لا يحركون الواو والياء في نحو هذا الجمع... وروى عن ابن عباس تحريك واو (عورات) بالفتح والمشهور في كتب النحو أن تحريك الواو والياء في مثل هذا الجمع هو لغة هذيل بن مدركة... وقال الفراء العرب على تخفيف ذلك إلا هذيلاً فتثقل ما كان من هذا النوع من ذوات الواو والياء. 6/449
ب. وقرأ الأعمش (عورات) بفتح الواو وتقدم أنها لغة هذيل بن مدركة وبني تميم. 6/472
* إبدال الحاء عيناً
أ. حتى حرف معناه الكثير فيه الغاية ويكون للتعليل . وإبدال حائها عيناً، لغة هذيل، وسمع فيها الإمالة قليلاً. 1/204
ب. وقرأ ا بن مسعود (عتى) بإبدال حاء (حتى) وهي لغة هذيل. 5/370
* الأجتزاء بالكسرة عن الياء
إن الاجتزاء بالكسرة عن الياء كثير في لغة هذيل . ويذكر أن الطبري قد أنشد البيت التالي:
كفاك كف ما يليق درهما جودا أو أخرى تعط بالسيف الدما 5/262
* كسر حروف المضارعة
وفتح (نَسْتَعين) قرأ بها الجمهور وهي لغة الحجاز . وقرأ عبد الله بن عمرو الليثي وزيد بن حبيش ويحيى بن وثاب والنخعي والأعمش بكسرها وهي لغة قيس وأسد وربيعة، وكذلك حكم حرف المضارعة في الفعل وما أشبهه وقال أبو جعفر الطوسي : هي لغة هذيل. 1/23-24
* كسر عين مضارع عرج
وقرأ الأعمش وأبو حيوة (يَعْرِجون) بكسر الراء . وهي لغة هذيل في العروج بمعنى الصعود. 5/448 * سوء لغة في سي
وقرأ عيسى وطلحة سوء نعمها وهي لغة هذيل وبني وبير يقولون في قيل وبيع قول ويوع. 7/151
* يرجون بمعنى يخافون
أ. وقال أبو عبيدة ومعنى لا يرجون: لا يخافون . وقال الفراء: (لا يرجون نشوزا) لا يخافون، وهذه كلمة تهامية وهي أيضاً من لغة هذيل . إذا كان مع الرجاء جحد ذهبوا به إلى معنى الخوف . فنقول : فلان لا يرجو ربه : لا يخافه. 6/491
ب. قال قطرب : لا ترجون : هذه لغة حجازية، وهذيل وخزاعة ومضر يقولون: لم أرج : لم أبال. 8/339
* المنحرد بمعنى المنفرد
وقال الأصمعي المنحرد المنفرد في لغة هذيل. 8/305
* لَمَا بمعنى إلاّ
قرأ الحسن والأعرج وقتادة وعاصم وابن عامر وأبو عمرو ونافع (لما) مشددة في قوله تعالى: (إنْ كُلُّ نَفْسٍ لَمَّا عَلَيْها حَاْفظ) بمعنى إلا، لغة مشهورة في هذيل وغيرهم . تقول العرب: أقسمت عليك لما فعلت كذا. أي إلا فعلت. قال الأخفش. 8/454
52- همدان
* هُوّ بتشديد الواو
ومشهور لغات العرب تخفيف الواو وشددتها همدان. 1/133
53- هَوَازِن
* كسر همزة (أم) بعد الياء أو الكسرة
ذكر سيبويه أنّ كسرة الهمزة من (أم) بعد الياء أو الكسر لغة، وذكر الكسائي والفراء أنها لغة هوازن وهذيل. 3/185
* يَئِسَ بمعنى عَلِمَ
اليأس: القنوط في الشيء وهو هنا قول الأكثرين بمعنى العلم كأنه قيل: (ألم يعلم الذين ظلموا) قال القاسم بن معن: هي لغة هوازن . وقال الكلبي : هي لغة حي من النخع. 5/392
54- بنو وبير
* سوء قول وبوع في سيء وقيل وبيع
وقرأ عيسى وطلحة سوء نعمها وهي لغة هذيل وبني وبير يقولون في قيل وبيع قول وبوع. 7/151
55- الهجيم
* إجراء المثنى بلغة واحدة
وهي لغة لكنانة... ولبني العنبر وبني الهجيم. 6/255
56- يربوع
* كسر الياء في مصرخي ومحياي
نص قطرب على أنها لغة في بني يربوع. 5/420
57- اليمن
* الفتح هو القضاء
الفتح : القضاء بلغة اليمن. 1/269
* أصبر بمعنى أجرأ
وقيل "أصبر" هنا بمعنى أجرا وهي لغة يمانية فيكون لفظ:"أصبر" إذ ذاك مشتركاً بين معناها المتبادر إلى الذهن من حبس النفس على الشيء المكروه ومعنى الجرأة . أي ما أجرأهم على العمل الذي يقرب إلى النار. 1/949
* طه بمعنى يا رجل
وعن ابن عباس والحسن وابن جبير ومجاهد وعطاء عكرمة معنى "طه" يا رجل . فقيل هي بالنبطية . وقيل بالحبشية، وقيل بالعبرانية وقيل لغة يمنية في عك . وقيل في عكل. 6/224
* مسكن بكسر الكاف
وقال أبو الحسن كسر الكاف لغة فاشية . وهي لغة الناس اليوم والفتح لغة الحجاز . وهي اليوم قليلة وقال الفراء : هي لغة يمانية فصيحة. 7/269
* الْعَرْمُ هو كل مما بُني أو سُنِّم ليمسك الماء
قال المغيرة بن حكيم وأبو ميسرة : العَرْمُ في لغة اليمن جمع عرمة وهي كل ما بني أو سنم ليمسك الماء وقال ابن جبير المسناة بلسان الحبشة . وقال الأخفش : هو عربي ويقال لذلك البناء بلغة الحجاز : المسناة كأنها الجسور والسداد. 7/270
* كذّاب بتشديد الذال مصدر كذب
وقرأ الجمهور "كذاباً" بشد الذال مصدر كذّب . وهي لغة لبعض العرب يمانية يقولون في مصدر فعل فعَالا . وغيرهم يجعل مصدره على تفعيل نحو تكذيب . ومن تلك اللغة قول الشاعر:
لقد طال ما ثبتَطني عن صحابتي وعن حاجة قضاؤها من شفائيا. 8/414
* أم بمعنى ألف الاستفهام في أول الكلام
و. (أم) بمعنى ألف الاستفهام في صدر الكلام لغة يمانية. 1/401
لغات غير عربية
1. الحبشية
* الحصب هو الحطب
والحصب: الحطب بلغة الحبشة. 2/390
* طوبي اسم للجنة
وعن ابن عباس وابن جبير : طوبي اسم للجنة في الحبشية. 5/389
* طه تعني يا رجل
وعن ابن عباس والحسن وابن جبير ومجاهد وعطاء وعكرمة معنى طه: يا رجل . فقيل بالنبطية . وقيل بالحبشية وقيل بالعبرانية . وقيل لغة يمانية.. 6/224
* العرم: المسناة
وقال ابن جبير : العرم : المسناة بلسان الحبشة. 7/270
* أوِّبي : سبحى
أوبي بلغة الحبشة سبحى. 7/262
2. السريانية
* هَيْتَ: تعال
زعم الكسائي والفراء أنّها لغة حورانية وقعت إلى أهل الحجاز فتكلموا بها ومعناها تعال . وقاله عكرمة وقال أبو زيد هي عبرانية : هيتلخ أي تعاله فأعربه القرآن . وقال ابن عباس والحسن بالسريانية، وقال السدي بالقبطية : هلم لك. 5/293
3. العبرانية.
* طه تعني يا رجل
كما وردت عند الحبشية. 6/224
* هيت : تعال
كما وردت في السريانية. 5/293
4. القبطية- كما وردت في السريانية (هيت) 5/293
5. النبطية- (طه بمعنى يا رجل) 6/224
6. الهندية- طوبي اسم للجنة في الحبشية وقيل بلغة الهند) 5/389
58- أهل الأندلس.
* سأوريكم لغة في سأريكم
وقرأ الحسن سأوريكم . وهي لغة فاشية بالحجاز . يقال أورني كذا وأوريته ... وهي أيضاً لغة أهل الأندلس كأنهم تلقفوهم من لغة الحجاز وبقيت في لسانهم إلى اليوم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لغات العرب في البحر المحيط
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى الشهيدين محمد وفارس حمودة :: ملتقى التعليم والثقافة-
انتقل الى: