ملتقى الشهيدين محمد وفارس حمودة
أهلا وسهلا بكم في ملتقى الشهيدين محمد وفارس حمودة
عذرا /// أنت عضو غير مسجل لدينا الرجاء التسجيل

ملتقى الشهيدين محمد وفارس حمودة

شهداء فلسطين
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
بكتك العيون يا فارس * وبكتك القلوب يا ابا بسام
إدارة ملتقى الشهيدين محمد وفارس حمودة ترحب بكم أعضاءً وزوارً في ملتقى الشهيدين محمد وفارس حمودة
محمد / فارس ( إن العين لتدمع وإن القلب ليحزن وإنا على فراقكم لمحزونون

شاطر | 
 

 الشخصيه الحساسه وعلاجها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو ايهاب حمودة
:: المشرف العام ::
:: المشرف العام ::
avatar

عدد المساهمات : 25191
تاريخ التسجيل : 16/08/2009

مُساهمةموضوع: الشخصيه الحساسه وعلاجها    الثلاثاء سبتمبر 01, 2015 12:28 am


الشخصيه الحساسه وعلاجها
إذا كانت الحساسية بمعنى الشعور المعقول بالآخرين ومحاولة المحافظة على مشاعرهم مما يعكر صفوها ..فهذا أمر طيب يدعو إليه الدين والعقل…أما إذا كانت بمعنى المبالغة تجاه بعض الأشخاص أو الأحداث وتحميل كلمات الغير وأفعاله من التأويل أكثر مما تحتمل حقيقة هذه الكلمات والأفعال … وينتج عن هذه المبالغة سوء ظن وغضب وحزن وربما حزازات نفسية أو حتى قرار بتجنب التعامل مع هذا الشخص تماما.
ههنا وههنا فقط يدور موضوع هذه المقالة.
1/ تعريفها
مشاعر مبالغ فيها تجاه بعض الأشخاص أو الأحداث….وكما ذكر آنفا
2/ من مظاهرها
*التأويل السيىء للقول أو الفعل
*سوء الظن بالآخرين
*سرعة الانفعال لأقوال الآخرين
*ضعف التحمل وسرعة التأثر
*كثرة الاعتراض
*حب العزلة لتجنب سماع الآخرين
*كثرة الخصومات
*اغتياب الآخرين
* عدم تحمل النقد
*كبت أو قسوة رد الفعل تجاه النقد (حسب الشخصية وطبيعتها)
*لا يتحمل أن يكرهه احد
*الاهتمام الشديد باللفتات البسيطة وتضخيم عدم الالتفات إليها مثل عيد الميلاد وعدم التعليق على ملابس جديدة وهكذا
*الشعور بالإهانة والألم الشديد لو تجاهله احد والاعتقاد بان هذا التجاهل ناتج عن عمد وليس سهوا
* الحرص المبالغ فيه على مشاعر الآخرين
*الشعور بالذنب الشديد عند الخطأ
قد لا يستجيب للنوم عدة أيام بسبب هذا الشعور بالذنب
*البكاء فى المواقف المؤثرة
ويفسر هذا العرض فى ضوء بقية أعراض الحساسية.
*لا يتحمل أن يشفق عليه احد
*يصفه المقربون بأنه شخصية حساسة
*حب الخلوة مع النفس
*الشعور بالتفاهة وعدم القيمة لو لم يحصل على احترام جميع/جميع / جميع المحيطين به… وهذا مستحيل
*المسارعة فى عمل ما يتوقعه الآخر حتى ينال رضاهم وحبهم
*شعاره (يزعجنى أن يصدر عنى سلوك يجعلنى غير مرغوب من الآخرين)
*يشعر بخيبة أمل لو وقع فى أى خطأ حتى لو كان تافها
يعتقد أن إساءة الآخرين لبعضهم بعضا هى سبب شقاء وتعاسة الناس
* يحاول أن يحتفظ بمشاعره لنفسه بدلا من ان يفسرها الآخرون ضعفا
الأسباب
تتعدد الأسباب إلى…. ويصعب حصرها فى عامل واحد:
منها
إهمال الفروق الفردية بين الناس فنعامل الجميع معاملة واحدة. ومنها عدم إنزال الناس منازلهم، ومنها الشعور بالكبت والقهر العام، ومنها التسرع، ومنها تسميتها بغير اسمها كأن تكون عنده مثلا كرامة، ومنها ضعف الثقة بالنفس،
ومنها الاعتقاد بأنه دوما على حق وصواب. ولكن لعلها من- وجهة نظرى - ترجع أشد ما ترجع إلى تبنى مجموعة من الأفكار الخاطئة .
والتى منها لا أطيق أن أكون مخطئا، الناس وحشة وأنانيين، الاعتقاد بأن الحساسية شىء جيد لان عكس ذلك بلادة وهو لا يقبل أن يكون باردا بليدا وأمور أخرى
العلاج
يختلف العلاج من فرد لآخر لكن يمكن التوصية بما يلى للتخفيف وليس للعلاج الحاسم للحساسية
1/ التدريب على الثقة بالنفس(كيف؟)
2/مصاحبة الناس والانخراط معهم وتحمل الخطأ منهم أو إليهم
3/ إذا أخطأت فاعتذر وإذا اخطأ احدهم فى شخصك واجهه واطلب منه تفسيرا أو اعتذارا عن خطئه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الشخصيه الحساسه وعلاجها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى الشهيدين محمد وفارس حمودة :: ملتقى التعليم والثقافة-
انتقل الى: