ملتقى الشهيدين محمد وفارس حمودة
أهلا وسهلا بكم في ملتقى الشهيدين محمد وفارس حمودة
عذرا /// أنت عضو غير مسجل لدينا الرجاء التسجيل

ملتقى الشهيدين محمد وفارس حمودة

شهداء فلسطين
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
بكتك العيون يا فارس * وبكتك القلوب يا ابا بسام
إدارة ملتقى الشهيدين محمد وفارس حمودة ترحب بكم أعضاءً وزوارً في ملتقى الشهيدين محمد وفارس حمودة
محمد / فارس ( إن العين لتدمع وإن القلب ليحزن وإنا على فراقكم لمحزونون

شاطر | 
 

 السياسة الاسرائيلية بعد حرب عام 1967 م

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو ايهاب حمودة
:: المشرف العام ::
:: المشرف العام ::
avatar

عدد المساهمات : 25191
تاريخ التسجيل : 16/08/2009

مُساهمةموضوع: السياسة الاسرائيلية بعد حرب عام 1967 م   الإثنين مارس 30, 2015 3:33 pm


السياسة الاسرائيلية بعد حرب عام 1967 م
تبلورت السياسة الاسرائيلية تجاه الشعب الفلسطيني في المجالات الاتية
الادارة العامة
اصدرت اسرائيل قرارا يقضي بضم القدس و اتخاذها عاصمة لها بعد حرب حزيران عام 1967 م وبنا على ذلك حلت مجلس امانة القدس العربية والغت الادارات العربية والمحاكم وربطت مرافق الخدمات العامة ببلدية القدس الاسرائيلية وتم عزل القدس عن الضفة الغربية اقتصاديا و اداريا ونقلت الدوائر والوزارات الاسرائيلية اليها ومن جهة اخرى عمدت سلطات الاحتلال الى تطويق المدينة بالمستوطنات وتفريغها من سكانها العرب وخضعت الضفة الغربية وقطاع غزة للحكم العسكري الاسرائيلي بناءا على قرار الحكومة الاسرائيلية ,بقيت الضفة الغربية وقطاع غزة تحت الحكم العسكري حتى توقيع اتفاقية كامب ديفيد عام 1978 م التي نصت على انشاء ادارة مدنية للاشراف على الشؤون المدنية للسكان المحليين وتم فصل الشؤون المدنية عن المسائل العسكرية والامنية ويعين رئيس الادارة المدنية من قبل قائد الجيش الاسرائيلي في المنطقة واعطي الحق في اصدار التشريعات الثانوية وتعيين كبار المسؤولين والموظفين
مصادرة الاراضي
لجات السلطات الاسرائيلية الى تطبيق مجموعة من القوانين بهدف السيطرة على الاراضي الفلسطينية ومن اهمها
القوانين السابقة التي اعتمدت عليها السلطات الاسرائيلية في مصادرة الاراضي :
قانون المصادرة للاغراض العامة لعام 1943 م :وينص هذا القانون على مصادرة الاراضي من اجل المصلحة العامة لاقامة مشاريع حيوية كالمدارس والمستشفيات والطرق والخدمات الضرورية .
قوانين انظمة الطوارئ والامن العام 1945 م :وهي مجموعة انظمة وقوانين قامت بتشريعها حكومة الانتداب البريطاني بدعوى الحفاظ على نظام العام في المجتمع ومراعاة امن المواطنين واستغلتها السلطات الاسرائيلية في مصادرة او اغلاق الارض لاغراض امنية او تدريبات عسكرية .
القوانين التي شرعتها السلطات الاسرائيلية بعد عام 1967 م :
قانون املاك الغائبين:اصدرت السلطات الاسرائيلية هذا القانون في عام 1967 م ويتناول املاك الغائبين المنقولة وغير المنقولة واوكلت الى حارس املاك الغائبين مهمة الحفاظ على املاك الغائبين حتى عودة اصحابها ويحق له ان يتصرف بها من خلال ادارتها او تاجيرها او شرائها او بيعها .
قانون التعويضات :يعد هذا القانون مكملا لقانون املاك الغائبين والهدف منه تصفية املاك الغائبين التي سيطرت عليها السلطات الاسرائيلية .
قانون اراضي الدولة المسجلة:حدد هذا القانون ادارة الممتلكات الحكومية بالاستيلاء على جميع الاراضي التي كانت مسجلة باسم الحكومة الاردنية كاراضي دولة .
اعلان الاراضي غير المسجلة على انها اراضي دولة :وهي الاراضي التي لم تكتمل عملية تسجيلها بسبب حرب عام 1967 م مثل الاراضي المتروكة التي تركت للمنفعة العامة مثل المراعي و الغابات و الاراضي الميرية (الاميرية ).
الخرائط الهيكلية:وضعت السلطات الاسرائيلية خططا وخرائط هيكلية للمدن والقرى لتوضيح حدودها و احيائها .
الاستيطان
ارتكزت السياسة الاسرائيلية في الضفة الغربية وقطاع غزة بعد حرب عام 1967 م على تكثيف وتعزيز الوجود اليهودي فيهما حيث اعدت مشاريع استيطانية منها :
مشروع الون الاستيطاني عام 1968 م و مشروع شارون الاستيطاني عام 1982 م والاستيطان في القدس و الاستيطان في قطاع غزة .
السياسية الاقتصادية الاسرائيلية بعد عام 1967
سعت السلطات الاسرائيلية الى جعل الاقتصاد الفلسطيني تابعا لاقتصادها من خلال سيطرتها على الموارد الاقتصادية و البشرية الفلسطينية كالارض وراس المال والسوق الاستهلاكي والايدي العاملة ونفذت هذه السياسة في المجالات الاتية:
القطاع الزراعي :صادرت مساحات واسعة من الاراضي الزراعية وسيطرت على المياه كما اغلقت الاسواق الاسرائيلية امام الانتاج الفلسطيني بهدف حماية منتجاتها الزراعية.
القطاع الصناعي :فرضت ضرائب باهظة على المصنوعات المحلية كضريبة القيمة المضافة كما ان غياب الاعانات والاستثمارات الحكومية في القطاع الصناعي الفلسطيني لم يمكن الصناعة الفلسطينية من منافسة الصناعة الاسرائيلية وهذا ادى الى اغلاق بعض المصانع
العربية
السياسية الاجتماعيةوالثقافية
عانى الفلسطينيون من الفقر و البطالة بسبب الاحتلال مما ادى الى تراجع فرص العمل وانعدام الاستقرار والامن مما دفع بالكثير من الشباب الفلسطيني الى الهجرة وفضلا عن ذلك عزلت السلطات الاسرائيلية المناطق المحتلة بعضها عن بعض وطبقت قوانين محددة على الضفة الغربية وخصصت اخرى القدس وكما طبقت قوانين اخرى على قطاع غزة مما اوجد العديد من الفروق الاجتماعية و المعيشية بين السكان هذه المناطق كما اغلقت العديد من المؤسسات الفلسطينية التي كانت تقدم الخدمات لسكان الارض المحتلة كاغلاق دائرة الشؤون الاجتماعية العربية في القدس عام 1973 م
اما في مجال التعليم فقد هدفت سلطات الاحتلال الى تضليل الجيل الناشئ فتدخلت في كل ما يتعلق بالمناهج والمدارس و الطلبة و المعلمين و اجرت بعض التعديلات على المناهج التعلمية الاردنية والمصرية التي كانت تدرس في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة ومنعت تدوال مئات الكتب في المناطق المحتلة وحذفت الفصول المتعلقة بالقضية الفلسطينية وتعرض الكثير من المعلمين للفصل التعسفي والاعتقال كما تعرضت الكثير من المدارس والجامعات للاغلاق كعقاب على احتجاجات الطلبة.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
السياسة الاسرائيلية بعد حرب عام 1967 م
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» تحطيم الالهة.. قصة حرب يونية 1967 .. عبد العظيم رمضان .. الجزء الثانى
» البلدية في القانون الجزائري
» تحقيق عن زيارة أم كلثوم لباريس في نونبر 1967 من خلال المصادرالفرنسية
» الثورة التحريرية الكبرى
» أدباء فلسطين المحتلة يجيبون عن هذا السؤال هل تحـــــرر الأدب الفلسـطيني من «تابوهـــات» النكبة؟

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى الشهيدين محمد وفارس حمودة :: ملتقى فلسطين-
انتقل الى: